هيثم محمدين

من مواليد 4 أغسطس 1984. محامي عمالي وباحث بالمفوضية المصرية للحقوق والحريات وعضو حركة الاشتراكيين الثوريين.

ألقي القبض عليه من داخل قسم الصف يوم 13 مايو 2019 أثناء التدابير الاحترازية. تعرض للاختفاء القسري لثلاثة أيام بعد القبض عليه. متهم في القضية 741 لسنة 2019 حصر أمن الدولة بإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي ونشر الأخبار والبيانات الكاذبة ومشاركة جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها، وحصل على إخلاء سبيل وجرى تدويره على ذمة قضية جديدة تحمل رقم 1956 لسنة 2019 أمن دولة. محتجز في سجن القناطر رجال.

محمد الباقر

من مواليد 20 يوليو 1980، محامي والمدير التنفيذي لمركز عدالة للحقوق والحريات، متزوج.

ألقي القبض عليه من داخل نيابة أمن الدولة أثناء حضوره التحقيق مع علاء عبد الفتاح يوم 29 سبتمبر 2019، وجرى اتهامه في القضية رقم 1356 لسنة 2019. تم تدويره على القضية رقم 855 لسنة 2020 حصر أمن الدولة بتهمة الانضمام لجماعة إرهابية. محبوس في سجن طرة شديد الحراسة 2 حيث تعرض للتعذيب والمعاملة غير الانسانية فور وصوله للسجن.

عزت غنيم

محامي، متزوج ولديه أبناء، المدير التنفيذي للتنسيقية المصرية للحقوق والحريات.

ألقي القبض عليه يوم 1 مارس 2018 قرب منزله بالهرم، واتهامه في القضية رقم 441 لسنة 2018 حصر أمن الدولة بنشر أخبار كاذبة، والانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون. في 4 سبتمبر 2018 قررت محكمة الجنايات إخلاء سبيله مع بعض التدابير الاحترازية، ولكنه تعرض للاختفاء لمدة خمسة أشهر، ليظهر يوم 9 فبراير 2019على ذمة نفس القضية، وتبين عمل محضر له بالتهرب من التدابير. وتكرر الأمر معه مرة أخرى في مايو 2020 حيث أخلى سبيله، ثم تم تدويره للمرة الثانية على ذمة القضية رقم 1118 لسنة 2019 أمن دولة بتهمة الانضمام لجماعة ارهابية ونشر أخبار كاذبة. تعرض للاختفاء القسري بعد القاء القبض عليه وممنوع من الزيارة في محبسه بسجن القناطر رجال.

ابراهيم عبد المنعم متولي حجازي

محامي، متزوج ولديه أبناء، مؤسس رابطة أسر المختفين قسريا ووالد المختفي منذ 2013 عمرو ابراهيم. ألقي القبض عليه من مطار القاهرة يوم 10 سبتمبر 2017 أثناء توجهه إلى جنيف لحضور اجتماعات بدعوة من فريق العمل عن الاختفاء القسري التابع للأمم المتحدة. اختفى قسريا ثم تم اتهامه في القضية 900 لسنة 2017، ثم تدويره على القضية 1470 لسنة 2019 حصر أمن دولة، ثم تدويره على القضية 786 لسنة 2020 حصر أمن دولة بتهمة تولي قيادة جماعة إرهابية. محبوس انفراديا في سجن العقرب، محروم من الزيارة ويعاني صحيا من تضخم في البروستاتا.