كمال البلشي

مدير إحدى شركات السياحة الأجنبية بمرسى علم. هو شقيق الصحفي خالد البلشي، ألقي القبض عليه يوم 20 سبتمبر 2020، تعرض للاختفاء لمدة 10 أيام ثم ظهر على ذمة القضية 880 لسنة 2020 حصر أمن الدولة، متهم بالتظاهر ونشر أخبار كاذبة، والانضمام لجماعة محظورة واساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي. محتجز في سجن ليمان طره.

علا القرضاوي

هي ابنة الشيخ يوسف القرضاوي، متزوجة من حسام خلف – معتقل – ولديها أبناء. ألقي القبض عليها هي وزوجها أثناء قضائهما عطلة في الساحل الشمالي يوم 30 يونيو 2017، تم اتهامها في القضية 316 لسنة 2017 حصر أمن الدولة بالانتماء لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون.

 في 3 يوليو 2019 قررت محكمة جنايات القاهرة إخلاء سبيلها، ولكن تم تدويرها على قضية أخرى، وهي القضية رقم 800 لسنة 2019 حصر أمن الدولة بتهمة الانضمام لجماعة ارهابية وتمويلها من داخل محبسها. محتجزة انفراديا في سجن القناطر نساء.

محمد الجلالي

هو أدمن صفحتي خط أحمر وسكسولوجي، وهما صفحتان مهتمة بنشر الثقافة الجنسية بشكل علمي. ألقي القبض عليه من منزله بطنطا يوم 27 أغسطس 2020 واتهمته النيابة العامة في القضية رقم 21022 لسنة 2020 جنح ثان طنطا، والمقيدة برقم 1004 لسنة 2020 جنح اقتصادية بالتحريض على ارتكاب الفجور، والتعدي على المبادئ والقيم الاسرية للمجتمع المصري، ونشر صور خادشة للحياء العام، وإدارة حساب خاص على شبكة المعلومات الدولية بهدف ارتكاب وتسهيل الجرائم السابقة. كان قد تم اخلاء سبيله بكفالة مالية في سبتمبر 2020، ولكن تم إحالة القضية في أكتوبر 2020. وفي 31 ديسمبر 2020 قررت المحكمة معاقبته بالحبس لمدة 3 سنوات، وغرامة مالية قدرها 20 ألف جنيه.

معتز عبد الوهاب

منتج سينمائي، متزوج ولديه أبناء،

 ألقي القبض عليه من مقر شركته بالمعادي يوم 5 مايو 2020، واتهامه في القضية 586 لسنة 2020 حصر امن الدولة بمشاركة جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها ونشر أخبار كاذبة. قررت محكمة الجنايات اخلاء سبيله في 5 اكتوبر 2020. لم يتم تنفيذ قرار إخلاء السبيل وتم تدويره على القضية رقم 855 لسنة 2020 حصر امن الدولة بتهمة الانضمام لجماعه إرهابية. تعرض للاختفاء القسري مرتين خلال فترة حبسه.

خلود سعيد

باحثة ومترجمة بمكتبة الإسكندرية. ألقي القبض عليها من منزلها بالإسكندرية يوم 21 ابريل 2020، تعرضت للاختفاء لمدة أسبوع ثم ظهرت على ذمة القضية 558 لسنة 2020 حصر أمن الدولة، متهمة بالانتماء لجماعة ارهابية ونشر أخبار كاذبة واستخدام موقع على شبكة الانترنت بهدف ارتكاب جريمة ارهابية. وفي 13 ديسمبر 2020 قررت محكمة الجنايات إخلاء سبيل خلود سعيد. تعرضت للاختفاء القسري من قسم الشرطة في 26 ديسمبر 2020، ثم ظهرت يوم 11 يناير 2021 على ذمة القضية رقم 1017 لسنة 2020 بتهمة مشاركة جماعة ارهابية مع العلم بأغراضها، نشر أخبار كاذبة، واستخدام حساب على شبكة المعلومات الدولية بغرض ارتكاب الجريمة السابقة.

أيمن عبد المعطي

من مواليد 30 يوليو 1970، متزوج ولديه ابن، وهو مدير الدعاية والتسويق لدار مرايا للنشر والتوزيع.

 ألقي القبض عليه من مقر عمله يوم 18 أكتوبر 2018، وتعرض لفترة من الاختفاء القسري ثم اتهم في القضية 621 لسنة 2018 حصر أمن الدولة بنشر أخبار كاذبة والانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون. وصدر قرار بإخلاء سبيله في أغسطس 2020 ثم تم تدويره على القضية رقم 880 لسنة 2020 حصر أمن الدولة بتهمة الانضمام لجماعة إرهابية، ونشر أخبار كاذبة، واساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

حسين خميس

ألقي القبض عليه من محل عمله في الإسكندرية في ديسمبر 2019. متهم في القضية 1898 لسنة 2019 حصر أمن الدولة بنشر أخبار كاذبة ومشاركة جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها، واساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي. محتجز في سجن طره تحقيق.

رشاد كمال

قيادي عمالي ورئيس الاتحاد الإقليمي للنقابات المستقلة بالسويس. ألقي القبض عليه من منزله فجر يوم 23 سبتمبر 2019. تم التحقيق معه في القضية رقم 1338 لسنة 2019 حصر أمن الدولة بتهمة مشاركة جماعة ارهابية ونشر أخبار كاذبة، والتظاهر والتجمهر، وذلك على خلفية احتجاجات 20 سبتمبر 2019. وفي 3 نوفمبر 2020 قررت محكمة الجنايات إخلاء سبيل رشاد كمال واستبدال الحبس الاحتياطي بالتدابير الاحترازية، إلا أنه تعرض للتدوير على ذمة القضية رقم 1056 لسنة 2020 حصر أمن الدولة بتهمة الانضمام لجماعة ارهابية والترويج لأفكارها داخل السجن.

خليل رزق

قيادي عمالي بالنقابة المستقلة لعمال النقل، ألقي القبض عليه يوم 17 نوفمبر 2019 من أحد المقاهي بالمرج، تعرض للاختفاء القسري لمدة يومين بعد القبض عليه، متهم في القضية رقم 1475 لسنة 2019 حصر أمن دولة بمشاركة جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها، نشر أخبار كاذبة وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

أيمن محمود عبد الحليم (أيمن موندي)

ألقي القبض عليه يوم 12 نوفمبر 2018 من منزله. اتهم في القضية رقم 12587 لسنة 2018 إداري المنتزه ثان بالانضمام لجماعه إرهابية، ونشر أخبار كاذبة، واساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي. قررت نيابة المنتزه الكلية اخلاء سبيله وحفظ الأوراق في 13 ديسمبر 2020، ولم يتم تنفيذ اخلاء السبيل. وفي 11 يناير 2021 ظهر في نيابة أمن الدولة العليا للتحقيق معه في قضية جديدة، حملت رقم 1017 لسنة 2020، ومنذ ذلك الحين وهو رهن الحبس الاحتياطي باتهامات الانضمام ونشر الأخبار الكاذبة.